الطلاق بين الزوجين نهاية مشكلة أم بداية مشكلة - مملكتي العربية
  التسجيل   التعليمـــات   التقويم   اجعل كافة الأقسام مقروءة

العودة   مملكتي العربية > مملكة الأسرة العربية > مدينة الأسرة والطفل

مدينة الأسرة والطفل قسم يهتم بالأمومة والطفل والمنزل

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
 
 رقم المشاركة : ( 1 )
مرشح
رقم العضوية : 2969
تاريخ التسجيل : Dec 2005
الجنس :
مكان الإقامة :
عدد المشاركات : 900
عدد النقاط : 0

المدمر غير متواجد حالياً

Shutup الطلاق بين الزوجين نهاية مشكلة أم بداية مشكلة

كُتب : [ 19-02-2006 - 07:13 PM ]


[align=justify]قال تعالى: ((وَمِنْ آيَاتِهِ أَنْ خَلَقَ لَكُمْ مِنْ أَنْفُسِكُمْ أَزْوَاجاً لِتَسْكُنُوا إِلَيْهَا وَجَعَلَ بَيْنَكُمْ مَوَدَّةً وَرَحْمَةً إِنَّ فِي ذَلِكَ لَآياتٍ لِقَوْمٍ يَتَفَكَّرُون))

عندما تبدأ الحياة بين زوجين فإنها تقوم على الفرح والسرور والإبتهاج من كلا الطرفين بل ومن كل من له صله بتلك الأطراف ولكن قد يأتي ما يعكر ذلك الصفو وذلك الوئام مما قد يدفع بالزوجين للطلاق.
وقبل أن نصل لمرحلة الطلاق لنرى كيف علمنا الله سبحانه وتعالى ورسوله عليه الصلاة والسلام كيف يتعامل الزوج مع المشاكل التي تعكر صفو تلك الحياة.

يقول الله تعالى (( وَاللاَّتِي تَخَافُونَ نُشُوزَهُنَّ فَعِظُوهُنَّ وَاهْجُرُوهُنَّ فِي الْمَضَاجِعِ وَاضْرِبُوهُنَّ فَإِنْ أَطَعْنَكُمْ فَلاَ تَبْغُواْ عَلَيْهِنَّ سَبِيلاً إِنَّ اللّهَ كَانَ عَلِيًّا كَبِيرًا ))
ويقول الله تعالى ((‏ وإن خفتم شقاق بينهما فابعثوا حكما من أهله وحكما من أهلها‏ ))

وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم في خطبة الوداع (( فاتقوا الله في النساء فإنكم أخذتموهن بأمان الله ، واستحللتم فروجهن بكلمة الله ، ولكم عليهن أن لا يوطئن فرشكم أحدا تكرهونه ، فإن فعلن ذلك فاضربوهن ضربا غير مبرح . )) رواه مسلم .
وعن معاوية بن حيدة رضي الله عنه قال: قلت: يا رسول الله، ما حق زوجة أحدنا عليه؟ فقال عليه الصلاة والسلام: (( أن يطعمها إذا طعم، ويكسوها إذا اكتسى، ولا يضرب الوجه، ولا يقبح، ولا يهجر إلا في البيت )) رواه أحمد.
وقول الرسول عليه الصلاة والسلام : (( استوصوا بالنساء خيراً، فإن المرأة خُلقت من ضلع، وإن أعوج ما في الضلع أعلاه، فإن ذهبت تُقيمه كسرته، وإن تركته لم يزل أعوج، فاستوصوا بالنساء )) متفق عليه.
وعن الرسول صلى الله عليه وسلم أنه قال : (( إن أكمل المؤمنين إيماناً أحسنهم خُلقاً، وخياركم خياركم لنسائكم )) رواه أحمد.

مراحل العلاج:
- الوعظ
- الهجر
- الضرب
- التحكيم
إذا فبداية العلاج تبدأ بالوعظ والنصح والإرشاد والحوار الهادف بين الزوجين وعلى الزوجين أن لا يظهرا هذا النقاش والخلاف أمام الأبناء والأهل بل في خلوتهم وبعيدا عن أي أذن قد تأذي ولا تنفع .
أخي الرجل لم لا تأخذها في نزهة لوحدكما تستأجر لك جناحا في فندق محترم تختلي بزوجتك بعيدا عن روتين الحياة وتأخذ في نقاشها محاورتها .
أقول لإخواني الرجال ليس من العيب أن تتناقش مع زوجتك أو تتحاور معها في ما يطرأ على حياتكم من منغصات استمع لها أنصت لشكواها دعها تعبر عن ما يختلج في صدرها فقد تكون المسألة تافهه لا تستحق التضخيم وكذلك على الرجل أن يعلم أن المرأة مخلوق حساس يهتم كثيرا للمشاعر قد ترفع المرأة صوتها عليك فعلى الرجل الصبر ومحاولة إمتصاص ذلك الغضب وذلك لأن المرأة تتحكم فيها العواطف كثيرا ولا تصحوا لأفعالها إلا في أوقات متأخرة وتكون نادمة على ما قالت أو فعلت لذا لا تسمح للشيطان أن يدخل بينكما وذلك لا يخدش في رجولتك ولا يحط من قيمتك بل سيرفع أسهمك عند زوجتك وستقدر أنك صبرت عليها
(( ملاحظة: على المرأة أن لا تتمادى في مثل هذه الأمور فصبر الرجل له حدود ))
ننتقل للمرحلة الثانية حاول الرجل النصح قدم الإرشاد ولكن المرأة لا تعي ولا تفهم إذا حان دور الهجر والهجر قد يكون بتدرج يعني يمتنع عن الكلام معها لفترة فإن لم ترتدع فيهجرها في مضجعها.
من المعلوم أن المرأة قد تصبر على أي شيء إلا هجر الزوج فهو من أشد الأمور عليها لما في ذلك من تأثير على نفسيتها فسبحان الخالق والمعلم .
(( ملاحظة: أخي الرجل لا تهجر إلا في بيتك ولا تدع الخلاف بينكما يطفوا على السطح ))
مرت هذه المرحلة بدون تغير في والمرأة لا تزال مصممة على غيها عندها يحين دور الضرب ويكون ضربا غير مبرح ويبتعد عن الوجه وعن أي مكان قد يكون فيه أذى للمرأة .
قال عطاء : قلت لابن عباس : ما الضرب غير المُبَرِّح ؟
قال : بالسواك ونحوه .
(( ملاحظة: تذكر أخي الرجل أنك لك أختا متزوجة فعامل بنت الناس بما تحب أن تعامل به أختك ))
مرت كل تلك الطرق بلا فائدة عندها نلجأ للحكمين وعلى الزوجين أن يحسنا إختيار الحكمين اللذين يكونان مصلحين لا مخربين وذلك أن بعض الأهل قد تأخذه الحمية ويتنصر للباطل ولا يهتم لما فيه المصلحة للزوجين وأبنائهم.

انتهت كل الطرق السلمية وبلا فائدة ووصلنا عند مرحلة الطلاق وهو بيت القصيد هنا يجب على الزوجين أن يقفا وقفة عاقلة ومتزنة وينهيا حياتهما
كما قال الله تعالى: (( فإمساك بمعروف أو تسريح بإحسان‏ )).
ليكون الطلاق نهاية مشكلة لا بداية مشكلة
وليفكرا في مصلحة الأبناء وهل الأفضل أن يبقوا عند والدهم أو والدتهم وعلى الأب أن يتحمل مسؤوليته نحو أبنائه وأن يقوم بالحقوق التي عليه من مصاريف ومستلزمات تجاههم وتجاه أمهم، وأن لا يرميهم ويتبرأ منهم ويقع كاهل المسؤولية كاملا على أمهم وهي إمرأة ضعيفة.
المقصد هو أن يتفق الطرفين على كل شيء المسكن والمصروف وأوقات الزيارة وعند من يبقى الأطفال حتى لا يتأثر الأطفال من هذا الفراق وكم من البيوت عادت لبعضها البعض بسبب الوئام الذي حصل عند الفراق وبسبب الإحترام المتبادل فبعد فترة من الزمن حن كل طرف للآخر وعادت السعادة لذلك البيت المهدوم.
فكم ينشر في المحاكم من غسيل لكثير من الأسر وكأن الطلاق جريمة لا تغتفر تجد أن هنالك حربا مستعرة من الطرفين ومن يحترق بنيرانها الأبناء فلا يعلمون يصدقون من ويكذبون من فنقول للأزواج أين ذهبت سنين الزواج التي جمعتكم وأين ذهبت المودة التي كانت بينكم ولم لا تتفقون ولو من أجل مصلحة الأبناء.
وهذا كله حتى يكون الطلاق نهاية مشكلة لا بداية مشكلة.

وقبل الختام أذكر نفسي وإخواني الرجال بقول الله تعالى:وعَاشِرُوهُنَّ بِالْمَعْرُوفِ فَإِنْ كَرِهْتُمُوهُنَّ فَعَسَى أَنْ تَكْرَهُوا شَيْئاً وَيَجْعَلَ اللَّهُ فِيهِ خَيْراً كَثِيراً)) والزوج إن كره من امرأته خلقًا فقد يكون فيها خلق آخر يرضيه وفي هذا يقول الرسول صلى الله عليه وسلم:'لا يفرك مؤمن مؤمنة إن كره منها خلقًا رضي منها آخر' [رواه مسلم] ويفرك: أي يكره، والمعنى أنه لا ينبغي للمؤمن أن يكره زوجته لخلق واحد لا يعجبه منها ويتغاضى عما بها من أخلاق أخرى فاضلة تعجبه.

وأذكر أخواتي النساء بحديث الرسول الله صلى الله عليه وسلم: 'إن المرأة إذا صلت خمسها وصامت شهرها وحفظت فرجها وأطاعت زوجها دخلت الجنة'. [رواه أحمد].
وفي الحديث 'ألا أخبركم بخير ما يكنز المرء؟ المرأة الصالحة، إن نظر إليها سرته وإن أمرها أطاعته وإن غاب عنها حفظته في نفسها وماله' [رواه أبو داود والنسائي].

وفي الختام فليتذكر كل زوجين هذا الحديث حيث:
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: ((إن إبليس يضع عرشه على الماء ثم يبعث سراياه فأدناهم منه منزلة أعظمهم فتنة يجيء أحدهم فيقول فعلت كذا وكذا فيقول ما صنعت شيئا قال ثم يجيء أحدهم فيقول ما تركته حتى فرقت بينه وبين امرأته قال فيدنيه منه ويقول نعم أنت)) قال الأعمش أراه قال: فيلتزمه. [مسلم ].
[/align]


توقيع :

[align=center][/align]

رد مع اقتباس
 
 رقم المشاركة : ( 2 )
رقم العضوية : 562
تاريخ التسجيل : Sep 2004
الجنس :
مكان الإقامة :
عدد المشاركات : 4,068
عدد النقاط : 172

سلطان الغامدي غير متواجد حالياً

افتراضي مشاركة: الطلاق بين الزوجين نهاية مشكلة أم بداية مشكلة

كُتب : [ 21-02-2006 - 04:07 AM ]


كل الحالتين مشكله

لكن الله يبعد عنا الشيطان ووساويسه

مشكور اخوي الف


توقيع :

سـأظـل دائـمـاً أتـقـبـل رأي الـنـاقـد والـحـاقـد
فـالأول يـصـحـح مـسـاري والـثـانـي يـزيـد مـن إصـراري

رد مع اقتباس
 
 رقم المشاركة : ( 3 )
مرشح
رقم العضوية : 2969
تاريخ التسجيل : Dec 2005
الجنس :
مكان الإقامة :
عدد المشاركات : 900
عدد النقاط : 0

المدمر غير متواجد حالياً

افتراضي مشاركة: الطلاق بين الزوجين نهاية مشكلة أم بداية مشكلة

كُتب : [ 08-10-2006 - 11:39 PM ]


شكر على المرور واللطله


توقيع :

[align=center][/align]

رد مع اقتباس
 
 رقم المشاركة : ( 4 )
رقم العضوية : 4148
تاريخ التسجيل : Sep 2006
الجنس :
مكان الإقامة :
عدد المشاركات : 2,616
عدد النقاط : 244

شامان غير متواجد حالياً

افتراضي مشاركة: الطلاق بين الزوجين نهاية مشكلة أم بداية مشكلة

كُتب : [ 12-10-2006 - 09:02 AM ]


ربما تكون نهاية مشاكل عند البعض..
وربما تكون البداية للمشاكل عند آخرين
لكن الله يبعدنا عن وساوس الشياطين يارب
مشكور المدمر على هالمعلومات القيمة
تحياتي تقبلها
شامان


توقيع :

رد مع اقتباس
 
 رقم المشاركة : ( 5 )
مرشح
رقم العضوية : 2969
تاريخ التسجيل : Dec 2005
الجنس :
مكان الإقامة :
عدد المشاركات : 900
عدد النقاط : 0

المدمر غير متواجد حالياً

افتراضي مشاركة: الطلاق بين الزوجين نهاية مشكلة أم بداية مشكلة

كُتب : [ 12-10-2006 - 02:35 PM ]


هلا وغلا شامان اللهم امين وشكر على المرور


توقيع :

[align=center][/align]

رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 06:46 PM