لكنه في اشد حالات السكر... لم ينسى الادب مع رسول الله صلى الله عليه وسلم - مملكتي العربية
  التسجيل   التعليمـــات   التقويم   اجعل كافة الأقسام مقروءة

العودة   مملكتي العربية > المملكة العامة > المدينة العامة

المدينة العامة المنتدى العام للمواضيع التي لا تجد لها قسم في مملكتي

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
 
 رقم المشاركة : ( 1 )
رقم العضوية : 9766
تاريخ التسجيل : Jul 2008
الجنس :
مكان الإقامة :
عدد المشاركات : 652
عدد النقاط : 10

حقيقة لا خيال غير متواجد حالياً

Post لكنه في اشد حالات السكر... لم ينسى الادب مع رسول الله صلى الله عليه وسلم

كُتب : [ 13-08-2008 - 07:43 AM ]


شاعر هندي كبير كان في طليعة شعراء الهوى والشباب
لكنه في اشد حالات السكر
لم ينسى الأدب مع الرسول صلى الله عليه وسلم




ابي الحسن الندوي



إلى القارئ الكريم قصه رواها صحافي معروف عن شعر كبير في شبه القارة الهندية، كان في طليعة شعراء الهوى والشباب ، ومن المدمنين للخمر والشراب، وهو الشاعر (أختر الشيراني) الذي توفي قبل سنوات. يقول الأستاذ شورش الكشميري في صحيفته السيارة (Chatan) (جتان) الصادرة في لاهور الباكستان .
اجتمع فريق من الشباب والشعراء في فندق العرب في لاهور مرة وكان في الجماعة شباب شيوعيون في غاية من الذكاء وسلاطة اللسان وتجاذبوا مع الاستاذ اختر الشيراني اطراف الحديث وصاروا يتناقشون معه في موضوعات شتى وكان الاستاذ الشيراني قد شرب كأسين من الخمر وقد فقد رشده وملكته نشوة الخمر .


وأخذته رعشته في الجسم وكان يتكلم كلاماً متقطعاً غير متزن وكان معروفاً بالإعجاب بنفسه والتيه بها وكان لا يعترف بغيره من الشعراء .
ولست اذكر اليوم جيدا الموضوع الذي كان يدور البحث فيه ولكن اذكر انه قال قد ظهر في المسلمين ثلاثة نوابغ عبقريين أولهم ، أبو الفضل1 والثاني أسد الله خان غالب 2 والثالث أبو الكلام آزاد 3 أما الشعراء المعاصرون فكان لا يعترف لأحد منهم بالمساوة أو المجاراة وقد سأله الشباب الشيوعيون عن الشاعر الكبير (فيض أحمد فيض) فأعرض عن الجواب وسألوه
عن (شبير حسن جوش) الشاعر المعروف فقال: ليس بشاعر إنما هو ناظم .

وهكذا كان موقفه من جميع الشعراء المعاصرين،استخفاف أو اعراض او تبسم أو تنكيت .
ولما رأى الشباب أنه لا يعترف بقيمة حركة الأدب التقدمي لجؤوا إلى موضوع آخر لعله يثيره أو يحرك له ساكناً .
فقالوا: يا سيدي ماذا تقول عن النبي الفلاني؟
وكانت عيناه محمرتين وأخذت الخمر فيه كل مأخذ وكان لا يملك لسانه ولكنه آفاق وقال: ما هذا الهراء لا تحدثوا عن الأدب والإنشاء والشعر والشعراء فعطف عنان الكلام إلى أفلاطون وقال: ما رأيك عن مكالمته وسألوه عن ارسطوا وسقراط وكان نشيطا للكلام فقال: أمة قد خلت حدثونا عن شخصياتنا وحاضرنا ان أولئك الفلاسفة لو كانوا من عصرنا لتتلمذوا علينا مالنا ولأولئك حتى ندلي برأينا فيهم .


وانتهز شاب شاطر من هؤلاء الشباب الشيوعيين فرصة نشاطه ومرحه فقال: وما رأيك عن سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم ؟

وكأنما نزلت صاعقة وهبت عاصفة فلم يكد الشاب يتم جملته حتى تناول الشاعر السكران كاس الزجاج وضربها على رأسه قائلاً: يا قليل الأدب أنت توجه السؤال الوقح الى رجل مذنب معترف بشقائه ماذا تريد أن تسمع من فاسق وكان جسمه يرتعد، وانفجر باكياً وأجهش بالبكاء وأقبل على الشاب الوقح يقول في عنف وغضب: كيف سولت لك نفسك يا خبيث أن تذكر هذا الاسم النزيه المقدس، كيف تجاسرت على ذلك يا قليل الادب، يا قليل الحياء، لقد كان لكلامك مجال واسع، فلماذا دخلت في الحمى المقدس، تب الى الله من هذا السؤال الوقح، انني أعرف خبث باطنكم جيداً، واعرف الشر في وجهه وكأنه يريد أن يفتك بالشاب ويسطو به .


أما الشاب فقد سقط في يديه، وغاب رشده، ولم يكن يقدّر أنه سيلقى هذه النتيجة الوخيمة، وانه يوقظ في الشاعر الليث الثائر، ويثير فيه هذه الشرارة الكامنة، شرارة الإيمان والحنان، وشرارة الحمية والغيرة، فكان لا يعرفه إلا شاعر الهوى والشباب،

وشاعر الغزل والغرام، وحاول أن يشغله عن الحديث المثير، وأن يهدئ فيه هذه الثائرة، لكنه لم ينجح ولم تهدأ ثائرة (أختر)، فأمر بإخراجه من المجلس، ثم قام بنفسه وبات طول الليل باكياً ويقول: لقد بلغ هؤلاء الشباب الملحدون هذا الحد من الوقاحة والجرأة، انهم يريدون ان ينتزعوا منا آخر ما نعتز به، ونعيش عليه من حب وولاء، واخلاص ووفاء وانني رجل مذنب، لا شك اعترف بذنبي، لكن هؤلاء يحاولون أن نخلع ربقة الاسلام، ونخرج من حظيرة الايمان، ولا الله ولا نرضى بذلك ..


ولكن – واأسفاه وواويلاه – ما أبعد المسافة بين هذا الوفاء العجمي وبين هذه الحمية الهندية، وبين هذه الغيرة الايمانية الثائرة المضطرمة التي يمثلها شاعر لم يكن قط من ابناء العرب، ولم يتكلم مرة بلغة العرب، لقد نشأ بعيدا عن كل ذلك بعيدا عن البيئة الدينية والعلمية والازهر الشريف وعاش في مجالس الشرب ونوادي لهو واوساط الشعر والادب وعرف بالاستهتار وخلع العذار والشعر الخليع كشعر عمر ابن ابي ربيعة وابي نواس وبشار ابن برد .


---------------------------------------------------------
1 -من وزراء الامبروطور (أكبر) وصاحب (أكبر نامه) المأثرة العلمية التي تعتبر من الكتب الخالدة في التأريخ والدستور وتخطيط
البلاد
2 – شاعر اردو يعتبر من ائمة الشعر الاردوي وصاحب مدرسة خاصة كان في القرن الثالث عشر هجري .
3 – العالم الاديب المعروف رئيس المؤتمر الهندي الوطني الأسبق ووزير المعارف في الجمعهورية الهندية سابقا.

رد مع اقتباس
 
 رقم المشاركة : ( 2 )
مستشارشرعي وقانوني(مأذون)
رقم العضوية : 2466
تاريخ التسجيل : May 2005
الجنس :
مكان الإقامة :
عدد المشاركات : 38,178
عدد النقاط : 10

المــــNــــذر غير متواجد حالياً

افتراضي رد: لكنه في اشد حالات السكر... لم ينسى الادب مع رسول الله صلى الله عليه وسلم

كُتب : [ 13-08-2008 - 08:37 AM ]


[align=center]مشكور وبارك الله فيك
الله يعطيك العافية يالغالي[/align]


توقيع :

رد مع اقتباس
 
 رقم المشاركة : ( 3 )
انتي ملاك...والله يرعاك M
رقم العضوية : 4693
تاريخ التسجيل : Dec 2006
الجنس :
مكان الإقامة :
عدد المشاركات : 27,285
عدد النقاط : 10

Arendly غير متواجد حالياً

افتراضي رد: لكنه في اشد حالات السكر... لم ينسى الادب مع رسول الله صلى الله عليه وسلم

كُتب : [ 13-08-2008 - 10:58 AM ]


بارك الله فيك


توقيع :

[align=center]



[/align]

رد مع اقتباس
 
 رقم المشاركة : ( 4 )
جذابه حتى الاذابه
رقم العضوية : 9606
تاريخ التسجيل : Jul 2008
الجنس :
مكان الإقامة :
عدد المشاركات : 3,343
عدد النقاط : 10

همس المشاعر غير متواجد حالياً

افتراضي رد: لكنه في اشد حالات السكر... لم ينسى الادب مع رسول الله صلى الله عليه وسلم

كُتب : [ 13-08-2008 - 02:37 PM ]


[frame="8 98"]
مشكور




[/frame]


توقيع :


رد مع اقتباس
 
 رقم المشاركة : ( 5 )
رقم العضوية : 9766
تاريخ التسجيل : Jul 2008
الجنس :
مكان الإقامة :
عدد المشاركات : 652
عدد النقاط : 10

حقيقة لا خيال غير متواجد حالياً

افتراضي رد: لكنه في اشد حالات السكر... لم ينسى الادب مع رسول الله صلى الله عليه وسلم

كُتب : [ 13-08-2008 - 05:14 PM ]


[align=center]شكراً جزيلاً على المرور
بارك الله فيكم
جزاكم الله خير[/align]


رد مع اقتباس
 
 رقم المشاركة : ( 6 )
رقم العضوية : 243
تاريخ التسجيل : Oct 2003
الجنس :
مكان الإقامة :
عدد المشاركات : 19,542
عدد النقاط : 10

سـ القلوب ـهم غير متواجد حالياً

افتراضي رد: لكنه في اشد حالات السكر... لم ينسى الادب مع رسول الله صلى الله عليه وسلم

كُتب : [ 14-08-2008 - 10:11 AM ]


الله يعطيك العافيه على الموضوع المتعب والرائع


توقيع :

رد مع اقتباس
 
 رقم المشاركة : ( 7 )
رقم العضوية : 9766
تاريخ التسجيل : Jul 2008
الجنس :
مكان الإقامة :
عدد المشاركات : 652
عدد النقاط : 10

حقيقة لا خيال غير متواجد حالياً

افتراضي رد: لكنه في اشد حالات السكر... لم ينسى الادب مع رسول الله صلى الله عليه وسلم

كُتب : [ 14-08-2008 - 05:40 PM ]


[align=center]شكراً جزيلا على المرور
بارك الله فيكم
جزاكم الله خير[/align]


رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 08:44 PM